الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا في 2022

الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا في 2022

تعتبر الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا هدفاً للكثير من الطلاب الذين يسعون لإكمال تعليمهم في الجامعات العالمية المعروفة والمرموقة. فلا يمكن حصر المميزات التي سيحصل عليها الطالب عند دراسته في خارج بعد المرحلة الثانوية. ولاسيما أنه سيكتسب مهارات العمل العالمية، التي يبحث عنها رؤساء العمل في كل بلدان، وسيكون أكثر خبرة ومهنية في اختصاصه.

كما أدرك الطلاب أهمية الدراسة في الخارج، وانعكاسها الإيجابي على مسارهم التعليمي والمهني، وعلى شخصيتهم. لذلك يسعى الكثير من الطلاب للحصول على القبولات والمنح الجامعية، من أجل أن يعيشوا مغامرة الدراسة خارجاً.

فإذا كنت ترغب في خوض هذه التجربة الرائعة فأقرا مقالتنا الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا في 2022.

الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا في 2022

متطلبات الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا

قبل الحديث عن متطلبات الدراسة في الخارج يجب التأكيد على ضرورة تحديد بلد الدراسة وجامعة الدراسة، كخطوة أولى من أجل الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا حيث أن لكل بلد وجامعة شروط ومتطلبات معينة للحصول على القبول الدراسي فيها.

كما يوجد بعض الجامعات تعطي فرصة لإكمال الماجستير فيها بعد الانتهاء من البكالوريوس. أما عن المتطلبات الأساسية التي لا يمكن الاستغناء عنها لإكمال الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا نذكر:

امتلاك التكلفة المادية للدراسة في الخارج

يجب على الطالب أن يمتلك القدرة المادية للدراسة في الخارج، وذلك لأن أغلب الجامعات المرموقة، لا تقدم منحاً للدراسة فيها. ولأن التنافس على المنح في حال تم تقديمها يكون شرس جداً. لذلك يجب أتأمين رسوم الدراسة ومصاريف المعيشة الأساسية في الخارج.

الحصول على درجات عالية

هل تريد الحصول على قبول جامعي للدراسة في الخارج؟

اختر وجهة الدراسة لمعرفة شروط وتكاليف الدراسة وتقدم للحصول على قبول جامعه او معهد لغة بشكل سريع.
اختر وجهتك الان

من الضروري الحصول على شهادة الثانوية العامة “الباكالوريا” بدرجات مناسبة، تؤهلك لدراسة التخصص الذي تحلم به، في الجامعة التي اخترتها. وهذا الشرط مهم جداً، فمعظم الجامعات لا تقبل درجات متدنية، وتضع سقفاً عالياً للدرجات المقبولة، فيجب عليك أن تمتلك هذه الدرجات كحد أدنى، ليتم قبولك.

تأمين الأورق الرسمية والوثائق الثبوتية

هناك أوراق ووثائق مهمة لتقديم طلب الدراسة في الخارج. حيث نذكر من هذه الوثائق: ترجمة وتصديق عدد من النسخ المُصدقة لشهادة الثانوية العامة. كما قد تطلب بعض الجامعات تصديق وترجمة وثائق الدراسة في المراحل الثانوية أيضا ولا تكتفي بشهادة الثانوية العامة.

كما يعد من الضروري أيضا معرفة مواعيد التقديم النهائية لطلبات الدراسة في الخارج، حيث يجب العمل لمدة تتراوح ما بين الـ9 أشهر حتى العام على الأقل. من أجل أن تستطيع التقديم على منح وقبولات الدراسة بالخارج بعد البكالوريا.

إتقان اللغة الإنجليزية

 يعتبر إتقان اللغة الإنجليزية شرط أساسي لقبول طلب الدراسة خارجاً لمعظم جامعات العالم. وذلك لأن المناهج التعليمية في معظم جامعات العالم تكون باللغة الإنجليزية. لذلك يطلب منك إبراز وثيقة تثبت فيها اجتيازك لاختبار الـ IELTS أو اختبار الـ TOEFL.

كما بحال اختيار الدراسة في بلد لغته الرسمية ليست الإنجليزية، قد تطلب الجامعة إتقان لغة البلد الذي ستدرس فيه، كطلب غير إلزامي.

توصية دراسية

بعض الجامعات تطلب منك توصية مقدمة من أستاذك في المدرسة أو مدير مدرستك.

مقال تحفيزي عن الدراسة خارجاً

يكون المقال التحفيزي شرطاً في بعض الجامعات، حيث يُطلب منك أن تكتب مقال عن الدراسة في الخارج، توضح فيه أرائك وتطلعاتك. من أجل أن تتأكد الجامعة من جدية قرارك في الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا ومدى ملائمة طموحاتك مع برنامجها التعليمي.

تقديم طلبات للحصول على منح دراسية أو معونات مادية

 قد تكون دولتك ترسل طلاباً لإكمال تعليمهم على حسابها، كما قد تكون الجامعة التي تسعى للحصول على قبول فيها تقدم عدداً من المنح. وبذلك يمكن أن توفر بعضاً من التكاليف المادية المترتبة عليك من أجل الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا .

المقابلة الدراسية

تعد المقابلة شرطاً لبعض الجامعات، كما يمكن إجراء هذه المقابلة من خلال الإنترنت على برامج، مثل: Skype وZoom.

الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا في 2022

أقرا ايضا : خطوات الحصول على قبول الدراسة في كندا

تكاليف الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا

 تعتبر تكلفة الدراسة العالية أحد أهم معوقات إكمال الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا للعديد من الطلاب. بسبب ارتفاع تكاليف الدراسة خارجاً، والتي تشمل: كلفة الحصول على قبول جامعي، وثمن التذكرة، ورسوم الجامعة، والمصاريف الشخصية، والسكن، وما إلى ذلك…

في المقابل من الصعب الحصول على منحة دراسية أو منحة تغطي تكاليف المعيشة، نظراً للتنافس الشديد عليها.

ومن الجدير بالذكر هنا أن رسوم الدراسة في الخارج تتفاوت بشكل كبير بين دولة وأخرى، وبين جامعة وأخرى أيضا. لذلك ننصحك بسؤال الطلاب الذين تلقوا تعليمهم قبلك في نفس الدولة التي اخترتها، عن تكاليف الدراسة، لكي تأخذ فكرة واقعية عن هذه التكاليف. أما التكاليف التقريبية للدراسة في الخارج فتكون:

متوسط تكلفة الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا وفقاً لدراسة المعهد الدولي للتعليم، حوالي 36000 دولار أمريكي للسنة الدراسية كاملة، أي مبلغ 18000 دولار للفصل الواحد.

لكن عند اختيار إحدى الجامعات الأوروبية المشهورة، ستزداد التكلفة عن المبلغ المذكور أعلاه، بضع آلاف من الدولارات.

أما بحال اختيار بلد دراسة مثل الهند، ستقل هذه المبالغ بالتأكيد، ويمكن أن يكفي عندها 5000 دولار.

كما يكون متوسط تكاليف الدراسة في أمريكا ما بين الـ 26000-50000 دولار في العام.

وفي بريطانيا يكون ما بين 13150-34200 دولار أمريكي سنوياً.

أما في أستراليا فيكون متوسط التكاليف ما بين الـ 14500-32500 دولار في العام.

لكن في ألمانيا يمكنك أن تدرس مجاناً إذا استطعت الحصول على قبول جامعي من جامعة عامة حكومية. إلا أن التكلفة ستصل إلى 26000 دولار أمريكي سنوياً، بحال تم قبولك في جامعة خاصة ألمانية.

الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا في 2022

أقرا ايضا : تكلفة الدراسة في كندا لمدة 6 شهور

دول تكلفة الدراسة فيها المنخفضة

هناك العديد من الدول التي يمكن فيها الدراسة في جامعات عالمية مرموقة مع دفع رسوم منخفضة. نذكر من هذه الدول على سبيل المثال لا الحصر:

  • فرنسا: حيث تتراوح تكاليف الدراسة فيها من 200 إلى 3250 دولار أمريكي في كل عام.

  • إسبانيا: وتكون التكلفة من 800 حتى 3000 دولار أمريكي بحال تم قبولك من جامعة عامة فيها، ومن الـ5600 حتى الـ13800 دولار أمريكي، بحال تم قبولك من جامعة خاصة.

  • الصين: حيث تتراوح كلفة الدراسة فيها من 1650 حتى 3000 دولار أمريكي، في العام الواحد.

أفضل الدول للدراسة بالخارج بعد البكالوريا

يعتبر اختيار الدولة التي يريد الطالب الدراسة فيها أمر هام وضروري جداً، وسنعرض عليك أفضل أربع دول من أجل الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا:

أمريكا

على الرغم من ارتفاع تكلفة الدراسة في أمريكا إلا أن أكثر من 750000 طالب قادم من الخارج يلتحق بجامعات أمريكا سنوياً. لأن الطلاب تفضل العيش في مدن متقدمة وحضارية، مثل: سان فرانسيسكو، وبوسطن. كما أن التدريس في أمريكا عالي المستوى، مما يجعل الطالب يتمتع بالمهنية العالية. حيث يوجد في أمريكا أفضل الجامعات العالمية المُعترف بها، مما سيغني مسارك التعليمي والمهني.

كما ستستطيع عند دراستك في أمريكا الاطلاع على كثير من الثقافات والحضارات، وذلك بسبب كثرة الطلاب الوافدين إلى أمريكا سنوياً للدراسة.

بريطانيا

تعتبر بريطانيا من أفضل وجهات إكمال الدراسة بالخارج بعد البكالوريا وذلك لأنها تؤمن تعليم عالي المستوى من أرقى وأشهر الجامعات العالمية. فعلى الرغم من أن تكاليف الدراسة قد تكون مرتفعة فيها، إلا أنك ستعيش تجربة المزج ما بين الحضارة والحداثة، وستتمكن أيضا من التمتع بالطبيعة الخلابة التي ليس لها مثيل.

كما تتميز الدراسة ببريطانيا أن اللغة الإنجليزية هي لغة التعليم والتحدث وهي اللغة التي يتقنها أغلب الطلاب حول العالم، لذلك لا داعي لتعلم لغة جديدة صعبة.

الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا في 2022

أقرا ايضا : دليلك الكامل ل الدراسة في إنجلترا

أستراليا

تحتل أستراليا المركز الأول كأفضل وجهة دراسة في الخارج في عام 2022. حيث يتقدم لها سنويا 270 ألف طالب قادمون من دول ثانية. بسبب جودة تعليمها، وتطورها وتقدمها، مع وجود الطبيعة الرائعة فيها. بالإضافة إلى شعبها الودود ومستوى المعيشة العالي فيها، مما يجذب الطلاب لها.

 كندا

تعتبر مدينة تورنتو من المدن المفضلة للطلاب الراغبين في الدراسة خارجاً، فلقد أشارت الدراسات إلى أن 6.5% من الطلاب يختارون كندا للدراسة فيها. حيث يصل فيها عدد الطلاب القادمين من الخارج إلى 200,000 طالب سنوياً. وذلك بسبب تقدمها في مجال العلوم والتكنلوجيا، وتقديمها مستوى عالي من التعليم في جامعاتها المعروفة والمشهورة، بالإضافية إلى وجود الطبيعة الخلابة فيها والتي تساعد الطلاب على الاستجمام أيام العطل.

 كما تعد من أهم ميزات كندا أنها ثنائية اللغة، تتحدث الإنجليزية والفرنسية. بالإضافة إلى أن كندا احتلت المركز الأول كأفضل وجهة دراسة في الخارج في عام 2021.

الاختبارات المطلوبة للدراسة بالخارج بعد الباكالوريا

هناك اختبارات يجب على الطالب الخضوع لها، ليتمكن من الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا وهذه الاختبارات تكون على نوعين هما:

اختبارات اللغة

تكون اختبارات اللغة ضرورية للطلاب غير المتحدثين باللغة الرسمية للبلاد التي يرغبون بالقدوم إليها، من أجل أن يتم فحص إمكانية فهمهم للمناهج التعليمية التي سيتلقونها. ومن اختبارات اللغة العالمية الأكثر انتشاراً حول العالم، والمقبولة من قبل معظم الجامعات العالمية، نذكر:

  • اختبار IELTS وهو الاختبار المُفضل من قبل معظم الجامعات العالمية، وخصوصاً في الجامعات الأمريكية، والأسترالية، بالإضافة إلى جامعات نيوزيلندا. كما يبقى استخدام هذا الاختبار صالح حتى بعد سنتين من إجراءه.


تكون أعلى درجة يمكن الحصول عليها فيه هي 9 أما متوسط درجة القبول من أجل الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا فهو 6.5.

  • اختبار الـ TOFEL ويأتي هذا الاختبار بالدرجة الثانية من حيث القبول والانتشار عالمياً بعد الـ IELTS. حيث يمكن قبول هذا الاختبار في جامعات كندا وأمريكا. إلا أن جامعات بريطانيا لا تعترف جميعها به، كما يبقى هذا الاختبار صالح لمدة عامين من تاريخ إعلان النتائج.


 تكون الدرجات الإجمالية فيه 120 درجة، أما متوسط درجات قبول الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا هو 82 درجة.

  • اختبار PTE وهو اختبار مقبول من قبل معظم الجامعات البريطانية، وعدد قليل من الجامعات الأمريكية، كما أنه صالح للاستخدام حتى عامين من إجراءه.

  • تبلغ الدرجة الكلية فيه 90 أما متوسط الدرجات المقبولة من أجل الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا فهو 60 درجة.

اختبارات لقياس المعرفة والكفاءة

تكون اختيارات قياس الكفاءة والمستوى التعليمي موحدة في جميع جامعات العالم. حيث يكون الهدف من اجرءها التأكد من كفاءة الطالب، ومستواه الدراسي. وهذه الاختبارات هي:

  • اختبار SAT وهو الاختبار المعتمد في جامعات بريطانيا وأمريكا وكندا وأستراليا، حيث يقيس مستوى الطالب في الرياضيات والمهارات اللغوية. وهو مخصص للطلاب الذين تتراوح أعمارهم بين الـ17 حتى الـ19 عاماً، كما يبقى صالحاً لمدة خمس سنوات.


تكون الدرجة القصوى التي يمكن الحصول عليها فيه هي 1600 أما متوسط الدرجة المقبولة من أجل الدراسة خارجاً فهي 1000.

  • اختبار ACT وهذا الاختبار معتمد من قبل الجامعات الأمريكية والجامعات في كندا. حيث يقيس مستوى الطلاب في الرياضيات والعلوم والمهارات اللغوية، ولا يُحدد عمر معين للخضوع له. كما أنه صالح حتى خمس سنوات من إجراءه.


 تكون الدرجة الكلية فيه هي 36 ومتوسط درجة القبول لإكمال الدراسة في الخارج هي 21.

في نهاية مقالتنا الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا نؤكد على ضرورة عمل دراسة تفصيلية شاملة لكل دولة ترغب في الدراسة فيها، وذلك من أجل أن تتعرف على تكاليف الدراسة فيها، وعلى مستوى الدولة في الاختصاص الذي ترغب في دراسته. ولكي تعرف معلومات أكثر عن الدولة وشعبها والوضع المعيشي فيها، يمكنك استشارة الطلاب الذين سبقوك بالدراسة فيها.

إذا كان لديك أي سؤال عن (الدراسة بالخارج بعد الباكالوريا في 2022) اكتب سؤالك في التعليقات وسنقوم بالرد فورا

كُن صاحب أول تعليق

أكتب تعليقاً