fbpx

هل تريد الحصول على قبول جامعي ؟

إملأ الطلب الآن
اسئلة متكررة حول الدراسة في الخارج

اسئلة متكررة حول الدراسة في الخارج

 اسئلة متكررة حول الدراسة في الخارج حلم يراود ذهن كافة الطلاب ولكن الاسئلة حول هذا الموضوع جم .

  اسئلة متكررة حول الدراسة في الخارج وشائعة تدور في ذهن كل طالب يختار الخارج كوجهة لمتابعة تحصيله التعليمي .

اسئلة متكررة حول الدراسة في الخارج
اسئلة متكررة حول الدراسة في الخارج

فان الاجابات عن كافة الاسئلة جاهزة من قبل فريق موقع كيسان للخدمات التعليمية.

لماذا يلجأ الطلاب للدراسة في الخارج؟ كيف يستطيع الطالب اختيار الدولة المناسبة لإتمام الدراسة؟

ما هي الخطوات المناسبة؟ كم من الوقت تستغرق برامج الدراسة في الخارج؟

ما هي الفترة المناسبة لبدء تعبئة طلبات برامج الدراسة في الخارج؟ ما هي متطلبات القبول لبرامج الدراسة في الخارج؟

ما هي الوثائق التي ينبغي على الطالب تقديمها مع الطلب؟ هل يجب على الطالب التحدث بلغة ثانية من أجل الدراسة في الخارج؟

هل مقابلة السفارة ملزمة؟ ما هي الإجراءات التي تتبع الحصول على خطاب القبول؟

هل يحتاج الطالب إلى تقديم طلب للحصول على فيزا الطالب؟ ما هي تكلفة الدراسة في الخارج؟

هل يمكن للطالب الحصول على المساعدات المالية للدراسة في الخارج؟ وأين يمكنه العثور على منح دراسية؟

ما هي إجراءات الحصول على سكن مناسب خلال برنامج الدراسة في الخارج؟ هل يستطيع الطالب العمل أثناء الدراسة في الخارج.

ستجد هنا مجموعة من اسئلة متكررة حول الدراسة في الخارج .

كما ستجد معلومات حول مكان الدراسة، وكيفية تعبئة الطلب، ومتطلبات الدخول، الحصول على فيزا الطالب، رسوم التعليم والتمويل، وإيجاد منح دراسية من أجل الدراسة في الخارج وغيرها من المعلومات العملية الأخرى.

تصفح اسئلة متكررة حول الدراسة في الخارج الواردة أدناه لاكتشاف إجابات لسر خفي حول كيفية الدراسة في الخارج …

1. لماذا الدراسة في الخارج بالذات؟

هناك العديد من الأسباب التي جعلت برامج الدراسة في الخارج شائعة جداً.

ان أغلب الطلاب الدوليين يطلبون على الأرجح أن تكون الدراسة في الخارج.

مزيج من الحصول على تعليم عالي الجودة وتجربة الانغماس في ثقافة جديدة (وفي الغالب الانغماس بلغة ثانية)، واكتساب عقلية عالمية وتوسيع آفاق العمل في المستقبل.

فالبعض من الناس يرى احتمالية مغادرة البلاد والخروج إلى المجهول هو أمر مرعب.

لكن الدراسة في الخارج تعتبر أيضا تحدي مثير والذي غالباً ما يؤدي إلى خلق فرص وظيفية أفضل وفهم أوسع للطريقة التي يعمل بها العالم.

نوع الخبرة التي تتشكل لديك أثناء الوقت الذي تمضيه أثناء الدراسة في الخارج سيختلف اختلافا كبيرا حسب المكان الذي ستذهب إليه.

لذا تأكد من اختيار الخارج كوجهة دراسة استناداً إلى اهتماماتك الشخصية، فضلا عن سمعة البلاد أكاديميا، من أجل الحفاظ على توازن عمل/تسلية ناجح.

“إقرأ أيضا:

فوائد الدراسة في أمريكا

2. في أي مكان في العالم ينبغي عليك الدراسة فيه ؟

ان مهمة اختيار وجهتك التعليمية ليست دائماً بالمهمة السهلة.  فضلا عن اهتماماتك الشخصية، يجب عليك التفكير في الجوانب العملية، ما هي؟

تقتصر الجوانب العملية بتكاليف الدراسة في البلد المرجو (تكاليف الرسوم الدراسية وتكاليف السكن)، آفاقك الوظيفية العليا (هل هناك سوق عمل جيد؟) والسلامة العامة والرفاهية.

يجب عليك أيضا التفكير في نمط الحياة الذي ترغب فيه أثناء الدراسة في الخارج.

هل تريد أن تعيش في مدينة كبيرة أو مدينة جامعية صغيرة؟ هل تريد الفنون والثقافة على عتبتك أو تريد مرافق رياضية عالمية المستوى؟

مهما كانت اهتماماتك، تأكد من تطابقها مع وجهتك الدراسية حتى تعطي نفسك أفضل فرصة لتوسيع خبراتك الدولية.

“اقرا ايضا:

الدراسة في اميركا مكاسب و فوائد .

3. كيف أبدأ ؟

بعد الانتهاء من التفكير في المكان الذي ترغب فيه تحديدا من أجل الدراسة في الخارج .

يجب أن تبدأ بالتفكير في اختيار البرنامج الاكاديمي والجامعة التي تود الالتحاق بها.

بعدها قم بالرجوع إلى التصنيف الوطني للجامعات في وجهتك التي اخترتها.

بعد ذلك سوف تحتاج إلى النظر عن كثب في الدورات التي تقدمها المعاهد على قائمتك المختصرة.

فضلا عن البحث في المنطقة المحلية ونمط الحياة ومتطلبات القبول والتكاليف.

بمجرد اتخاذ قرار حازم بشأن برنامجك ومعهدك، عليك أن تبدأ التفكير في تعبئة طلبك (طلباتك) من أجل الدراسة في الخارج.

تختلف عملية تعبئة الطلب باختلاف الجامعة والبلد، ولكن بشكل عام ستوفر كل جامعة تفاصيل كاملة عن كيفية تقديم طلبك على الموقع الرسمي.

وفي بعض الحالات، هناك عملية تعبئة طلب تتكون من خطوتين للطلاب الدوليين من أجل الدراسة في الخارج.

وهذا يعني أنه يجب إرسال طلبين اثنين:

واحد للحصول على مقعد في الجامعة، وواحد للحصول على مقعد في الدورة نفسها.

ينبغي أن يذكر هذا بوضوح على موقع الجامعة.

إذا كان لا يزال لديك أسئلة حول هذه عملية تعبئة الطلب من أجل الدراسة في الخارج، يجب عليك الاتصال بالجامعة التي اخترتها مباشرة.

إذا كنت تعتقد أنك قد تحتاج فيزا طالب، تذكر أنه في معظم الحالات لن تكون قادرا على تعبئة الطلب حتى تتلقى رسالة القبول من الجامعة التي اخترتها.

قد تستغرق كل مرحلة عدة أشهر، لذا سيتبقى هناك وقت كبير لديك.

4. كم من الوقت تستغرق برامج الدراسة في الخارج؟

يعتمد طول الوقت الذي تقضيه في الدراسة في الخارج على البرنامج والدرجة العلمية التي تباشر بدراستها. عموما، يستغرق الحصول على شهادة البكالوريوس ثلاث أو أربع سنوات دراسة بدوام كامل.

(على سبيل المثال، في المملكة المتحدة UKالطول النموذجي لمعظم الموضوعات هو ثلاث سنوات، بينما في الولايات المتحدة US  بالعادة أربعة سنوات).

اما الدراسات العليا مثل الماجستير أو ما يعادله فانه سوف يستغرق سنة واحدة أو سنتين.

برنامج الدكتوراه (PHD) يستغرق عادة ثلاث إلى أربع سنوات. في كثير من الجامعات في العالم، هناك أيضا الخيار للدراسة في الخارج لفترة زمنية أقصر.

تمكنك برامج التبادل الطلابي الدراسة في الخارج لمدة سنة أو فصل دراسي أو حتى بضعة أسابيع.

ينبغي أن يكون الحصول على المعلومات حول أقصر البرامج تلك متاحا على موقع الجامعة الرئيسية التي تخطط التسجيل فيها، فضلا عن الجامعة التي ترغب الالتحاق بها.

5. متى يمكنني بدء تعبئة الطلب لبرامج الدراسة في الخارج؟

يجب الأخذ بعين الاعتبار انه يجب عليك تعبئة طلبك مبكرا قدر الإمكان لتامين افضل وسيلة للذهاب.

كلما حصلت على قبول بوقت أبكر في إحدى الجامعات، كلما أسرعت بترتيب رحلاتك بوقت أبكر.

لتفادي خيبة الأمل، دوّن كافة المواعيد النهائية للتقديم ذات الصلة (التي حددتها الجامعة التي اخترتها) “بأحرف كبيرة” في التقويم الخاص بك.

تختلف المواعيد النهائية لتعبئة الطلب اعتماداً على الجامعة، بالنسبة للبرامج التي تبدأ في الخريف (سبتمبر/ أكتوبر).

ستكون عملية تعبئة الطلب متاحةً من وقت مبكر من السنة أي من (يناير- فبراير) وحتى منتصف العام (يونيو – يوليو).

هل تود مساعدتك من قبل فريق كيسان للخدمات التعليمية اذا لا تتردد و قم بتعبئة الطلب الان من هنا .

6. ما هي متطلبات القبول لبرامج الدراسة في الخارج؟

تختلف متطلبات القبول اختلافاً كبيرا بين الجامعات وبين البلدان، لذا تأكد من المعلومات التي يجب عليك تقديمها لجامعتك المرتقبة قبل تقديم أي شيء.

بشكل عام، إذا كنت تقوم بتعبئة الطلب للتقديم لشهادة البكالوريوس سوف يطلب منك أن تؤكد لهم بأنك أكملت التعليم الثانوي إلى مستوى يناسب الدرجات المطلوبة.

على سبيل المثال يجب ان يكون معدلك التراكمي أو درجاتك بمستوى A أو ما يعادلها) للبرنامج الذي تقوم بملء الطلب الخاص به.

 إذا كنت تتمتع بمؤهل دولي وغير متأكد ما إذا كان هذا مقبولا، يجب عليك الاتصال بقسم القبول في الجامعة.

بالنسبة لغير الناطقين باللغة الإنجليزية الراغبين بالدراسة في بلدان ناطقة باللغة الإنجليزية.

من المرجح ان تحتاج إلى تقديم دليل إجادة اللغة الإنجليزية عن طريق إجراء اختبار لغة إنجليزية مثل التوفل TOEFL أو IELTS.

قد تكون هذه الاختبارات مطلوبة للطلاب الذين يدرسون لغات أخرى. لمزيد من المعلومات حول اختبارات اللغة، انتقل الى السؤال رقم 8.

“إقرأ أيضا:

طرق للاعداد لاختبار الآيتلس

7. ما هي الوثائق التي ينبغي علي تقديمها مع طلبي ؟

قد يطلب منك بعض الوثائق الداعمة كجزء من طلبك. مرة أخرى، تختلف المتطلبات باختلاف البلد والجامعة، ولكن كثيرا ما يطلب من الطلاب الدوليين تقديم المستندات التالية :

  • صورة عن جواز السفر من أجل التاكد من هويتك.
  • خطاب الغرض
  • السيرة الذاتية/الخلاصة
  • المراجع الأكاديمية وخطابات التوصية
  • الشهادة الاخيرة التي نلتها وصورة طبق الأصل عن شهادة الثانوية.
  • دليل عن إجادة اللغة الإنجليزية (مثل شهادة TOEFL/IELTS للجامعات في البلدان الناطقة باللغة إنجليزية)، أو أي اختبار لغة آخر.
  • نتائج اختبار القبول (مثل نتائج GMAT/GRE لبرامج الدراسات العليا)

8. هل يجب علي تحدث لغة ثانية من أجل الدراسة في الخارج؟

يعتمد هذا على البلد الذي ترغب الدراسة فيه، واللغة المعتمدة في دراستك.

إذا لم تكن اللغة الإنجليزية لغتك الأم ولكنك ترغب في الخضوع لدورة دراسية باللغة الإنجليزية.

يجب عليك إثبات إمكانية تحدثك بهذه اللغة بمستوى عال نسبيا، كيف؟

من خلال تقديم نتائج اختبار اللغة الإنجليزية لضمان قدرتك على متابعة الدورة دون أي مشاكل في الفهم.

كما تستخدم اللغة الإنجليزية كلغة للتعليم في عدد من البلدان الأخرى بجميع أنحاء العالم، ولاسيما لبرامج الدراسات العليا، وشهادة الأعمال.

سيتم الإعلان عن دورات تعليم اللغة الإنجليزية على موقع الجامعة ويمكن البحث عنها في بعض الأحيان باستخدام قاعدة بيانات مركزية تديرها وكالة وطنية.

ان الاختبارات الشائعة المقبولة كدليل على كفاءتك في اللغة الإنجليزية هي التوفل TOEFFEL والآيتلس IELTS.

في حال كنت في حاجة إلى إثبات كفاءتك بلغة أخرى غير اللغة الإنجليزية.

يوجد أيضا اختبارات مماثلة في لغات أخرى، مثل DELF/DALF وTCF-DAP (الفرنسية) أو بصندوق DSF وTesta (الألمانية).

قبل إجراء أي اختبار لغة، تأكد من النتائج التي تقبلها جامعتك التي اخترتها للتأكد من أنك لا تنفق مالك على الاختبار الغير صحيح.

9. هل سأحتاج لحضور مقابلة قبولي؟

كطالب دولي مرتقب، من غير المحتمل نسبيا أن تتوقع الجامعات منكم حضور مقابلة قبول شخصية.

أن هذا الأمر لم يسمع به من قبل – خاصة بالنسبة للبرامج الأكثر تنافسية.

تجري بعض الجامعات المقابلات الدولية في مواقع مختلفة حول العالم، حيث يتوقع منك حضور إحداها.
هناك أيضا ميل متزايد لإجراء مقابلات عبر الفيديو.

وهذا مثل أي مقابلة أخرى، حيث يحدد الوقت والتاريخ، لكن يتم أجراؤها عبر الإنترنت عبر تطبيق   Skype مثلا بدلا من تحديد مكان المقابلة.

10. لقد حصلت على خطاب القبول، ماذا أفعل بعد ذلك؟

تهانينا، لقد تم انضمامك!  كل ما تبقى عليك الآن هو التحضير لدراستك، وحزم حياتك في حقيبة واحدة (كبيرة).

ويضا الحصول على وثائق السفر بالترتيب، تعبئة الطلب للحصول على فيزا الطالب، والبحث عن خيارات السكن، والبحث عن تمويل أو منح..

لا داعي للذعر، سيستحق كل ذلك هذا العناء!

في الواقع، بمجرد الحصول على القبول من إحدى جامعات، يجب أن تبدأ أولا بالنظر في وثائق السفر الخاصة بك.

تأكد من أن لديك جواز سفر ساري المفعول وتأمين السفر، فضلا عن فيزا الطالب إذا كنت بحاجة إلى واحد.

تأكد من أن لديك الوقت الكافي للحصول على موافقة على جواز سفر/فيزا حتى تتمكن من السفر بشكل قانوني.

لمزيد من المعلومات حول الوثائق التي تحتاج إليها للسفر، تفضل بزيارة موقع حكومة البلد الذي اخترته لإيجاد معلومات للمسافرين والزائرين والطلاب الدوليين (مثل   لمعلومات السفر للمملكة المتحدة).
يجب أن تكون كافة معلومات التي تحتاجها للسفر مدرجة في هذه المواقع الرسمية.

وبدلاً من ذلك، يمكنك أن تطلب من جامعتك إرشادك ومساعدتك.

في كثير من الأحيان، سوف تساعدك أقسام القبول على التحضير للسفر. وفي بعض البلدان، يتم تعبئة طلب الحصول على فيزا الطالب نيابة عنك.

تحقق من جامعتك، ومع ذلك – لا تفترض أن شخصا آخر سيقوم بترتيب كافة حاجياتك.

11. هل أحتاج إلى تقديم طلب للحصول على فيزا الطالب؟

ان فيزا الطلبة تعتبر سؤال مفتاح لأولئك الذين يريدون معرفة كيفية التمكن من الدراسة في الخارج على الرغم من أن كافة الطلاب الدوليين لن يحتاجوا جميعهم الى فيزا الطالب.

على سبيل المثال إذا كنت مواطنا في الاتحاد الأوروبي وتخطط للدراسة في بلد آخر من بلدان الاتحاد الأوروبي، فأنك لا تحتاج إلى الحصول على فيزا.

ومع ذلك، كقاعدة عامة إذا كنت من خارج المنطقة الجغرافية/القارة البلد الذي اخترته، فإنك ستحتاج في الغالب إلى التقدم بطلب للحصول على فيزا طالب.

وعادة ما ينطبق هذا فقط على فترات أطول من الدراسة الدولية؛ إذا كنت مشاركا في تبادل طلابي أقصر مدةً.

أي أن مدة استمراره ثلاثة أشهر أو أقل، قد تكون الفيزا السياحية أو فيزا الزيارة كافيةً.

للتأكد من ذلك، تحقق أما من الجامعة التي اخترتها أو من موقع السفر الحكومي في موقع بلدك الذي ستدرس به.

للحصول على مزيد من المعلومات حول كيفية تقديم طلب للحصول على فيزا طالب، انظر الى الفقرات الواردة أدناه.

12. كم تكلف الدراسة في الخارج ؟

لمعرفة تكلفة الدراسة في الخارج، تحتاج إلى الأخذ بعين الاعتبار متوسط رسوم التعليم للطلاب الدوليين في البلد الذي اخترته، فضلا عن تكاليف السكن.

كنقطة مرجعية، فان متوسط الرسوم لدراسية للطلاب الدوليين الذين يدرسون في المملكة المتحدة 10 آلاف جنيه إسترليني (حوالي 14,200 دولار أمريكي) سنوياً.

ومع اضافة 12,180 جنيه إسترليني (حوالي 17,300 دولار أمريكي) سنوياً لتغطية تكاليف المعيشة (مع حاجة إلى المزيد إذا درست في لندن).

يبلغ متوسط الرسوم الدراسية السنوية في الولايات المتحدة $25,620 دولارا أمريكيا في الجامعات الحكومية و34,740 في الجامعات الخاصة بميزانية إضافية موصى بها تعادل 10,800 دولار على الأقل لتغطية تكاليف المعيشة.

مع أخذ هذه الأرقام السنوية بعين الاعتبار، تذكر أن البرامج الجامعية في الولايات المتحدة تستمر أربع سنوات كاملة.

وفي بعض البلدان، لا يوجد هناك رسوم دراسية على الإطلاق. ومن الأمثلة الجديرة بالذكر على البلدان تلك ألمانيا والنرويج.

13. هل يمكنني الحصول على المساعدات المالية للدراسة في الخارج؟

على الرغم من أن العديد من الطلاب الدوليين قد يجدون صعوبة في الحصول على قروض طلابية لتمويل دراستهم.

إلا أن هناك عدد ضخم متاح من فرص تمويل أخرى لجعل الدراسة في الخارج أقل تكلفة.

يتضمن ذلك منح دراسية، زمالة، كفالة دراسية، قروض دراسية، والبعثات وعمل مقابلة الدراسة.

ربما تكون الجامعة التي اخترتها هي أفضل مكان للحصول على المعلومات عن التمويل المتعلق بك لذلك تأكد من تصفح موقع الجامعة للحصول على المشورة أو اتصل بالجامعة مباشرة.

يمكنك تصفح الإنترنت للحصول على معلومات حول منح دراسية بالخارج والتي تقدمها الجامعة والمنظمات الخارجية الأخرى  الى جانب التفاصيل المتعلقة بالجدارة وكيفية تقديم الطلب.

تعطى العديد من المنح على أساس الجدارة الأكاديمية والقدرة التنافسية العالية.

وهناك أيضا الكثير من مشاريع التمويل التي تستهدف فئات معينة من الطلاب كطلاب البلدان النامية.

14. أين يمكنني العثور على منح دراسية؟

يمكن إيجاد منح دراسية في العديد من الأماكن.

وستكون وجهة الاتصال الأولى هي موقع الجامعة التي اخترتها.

حيث يمكنك العثور على معلومات عن منح دراسية متاحة.

ففي بعض الأحيان تضع الجامعة قائمة منح دراسية خارجية، مثل منح تقدمها الحكومة أو شركاء رجال الأعمال من الجامعة.

إذا لم يكن الأمر كذلك، يجب عليك البحث في المخططات الحكومية في بلدك وبلد دراستك في الخارج.

فضلا عن التمويل ومنح مقدمة من المنظمات الخارجية المتعلقة بمجال دراستك.

(على سبيل المثال قد تقدم شركة هندسية منحة دراسية لطلاب الهندسة).

15. أين سأسكن خلال برنامج الدراسة في الخارج ؟

هناك اسئلة متكررة حول الدراسة في الخارج كثيرة لكن هذا يعد الاهم .

إذا كانت الجامعة التي اخترتها يتوفر بها سكن متاح في الحرم الجامعي.

فمن المحتمل أنك ستكون قادرا على تعبئة طلب لحجز مكان في ذلك السكن الجامعي.

 إذا لم يكن الحال كذلك، سوف تحتاج إلى إيجاد مكان سكنك بنفسك.

إذا لم يكن المال أمرا معرقلاً ، يمكنك التفكير في استئجار شقة خاصة بك.

 في حين أن أولئك الذين لديهم ميزانية أقل يمكنهم العثور على سكن مشترك مع طلاب آخرين  أو استخدام قوائم غرف احتياطية موجودة على الإنترنت.

وفي جميع الحالات، ينبغي عليك التأكد من القيام بالبحث الكامل قبل توقيع أي شيء أو تسليم أي مبالغ من الاموال.

 كما يجب أن يوفِر لك فريق دعم الطلاب واتحاد الطلبة بجامعتك المشورة بشأن كيفية العثور على سكن محلياً.

16. هل يمكنني العمل أثناء الدراسة في الخارج؟

وهذا يعتمد على ما إذا كانت فيزا الطالب تسمح بالعمل أم لا.
ففي بعض البلدان توجد قيود على مقدار العمل المدفوع الأجر الذي يمكنك القيام به أثناء دراستك.

غالباً ما يوجد حد للعمل المدفوع الأجر 20 ساعة في الأسبوع خلال فترة الفصل الدراسي، مع العمل بدوام كامل يسمح خلال الأعطال.

إذا لم تكن بحاجة إلى فيزا الطالب، فعلى الأرجح أنك ستتمكن من العمل بقدر ما شئت من الساعات ما دام هذا لا يؤثر هذا على دراستك.

ففي جميع الاحوال تحقق من الجامعة و/أو الموقع الحكومي الرسمي.

إذا كنت تعمل أثناء دراستك، فإنها ليست فكرة جيدة للاعتماد على راتبك لتغطية تكاليف السكن.

وفي كثير من الحالات، سوف تحتاج إلى إثبات أن لديك ما يكفي من المال مسبقا لإعالة نفسك عند التقدم بطلب الفيزا.

17. أسئلة متفرقة

إذا كان لديك المزيد حول اسئلة متكررة حول الدراسة في الخارج و كيفية الدراسة في الخارج، ولم يكن قد تم التطرق إليها، لا تتردد في طرح السؤال في التعليقات الواردة أدناه وسوف نعود لكم لإجابتكم عن الدراسة في الخارج بأسرع وقت ممكن!

هل هناك اسئلة متكررة حول الدراسة في الخارج تدور في بالك ؟

كل ما سبق كانت عن اسئلة متكررة حول الدراسة في الخارج وبشكل مفصل.

أخبرنا ما رأيك في هذا المقال بالتعليقات عن اسئلة متكررة حول الدراسة في الخارج .

إذا كان لديك أي سؤال عن (اسئلة متكررة حول الدراسة في الخارج) اكتب سؤالك في التعليقات وسنقوم بالرد فورا

كيف تختار تخصصك المناسب عند الدراسة في الولايات المتحدة ., اقرا هذه المقالة الشيقة .

إبحث عن جامعة للدراسة في الخارج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *